عن طريق الخط الساخن الذي اعلنت عنه مؤسسة بارزاني الخيرية تتصل مئات العوائل المحتاجة والمعوزة والمحدودة الدخل بهدف توفير وايصال مواد غذائية لهم.

هذه الخطوة لمؤسسة بارزاني الخيرية تأتي ضمن نهج المؤسسة الذي يسير عليها تحت مقولة البارزاني الخالد “فخر للإنسان أن يكون في خدمة شعبه” ، وبعد حظر التجوال المفروض من قبل حكومة اقليم كوردستان وغلق الاسواق بهدف منع انتشار فايروس كورونا الجديد. اتاحت محافظة أربيل عن طريق مؤسسة بارزاني الخيرية خطا ساخنا للاتصال بهدف تقديم مساعدات غذائية للعوائل الفقيرة والمعوزة داخل مدينة أربيل وأطرافها.

تقوم فرق مؤسسة بارزاني الخيرية باخذ المعلومات من المتصلين وعن عوائلهم عن طريق هذا الخط، وبعد التأكيد من هذه المعلومات عن طريق فريق المتابعة وبيان صحة المعلومات تقوم الفرق الميدانية بايصال المساعدات الى العوائلا التي بحاجة الى هذه المساعدات.

في اليوم الاول من هذه الحملة استفادت (116) عائلة من هذه المساعدات وتستمر هذه الحملة مع استمرار الحظر التجول داخل مدينة اربيل.

من جانب اخر اعلنت مؤسسة بارزاني الخيرية ان هذه المسادات تشمل العوائل الذين اتصلوا عن طريق الخط الساخن (07502061515)، وتحاول مؤسسة بارزاني الخيرية في الايام القادمة وعن طريق المحسنين والمنظمات الانسانية ان توفر خطوط اتصال اخرى للمحافظات الاخرى في اقليم كوردستان.

تطلب مؤسسة بارزاني الخيرية من الاغنياء والمحسنين في كوردستان ان يدعموا هذا المشروع كي يستفيد منه اغلبية الفقراء والمحتاجين.

اضف تعليقا جديدا