أصيب احد اللاجئين من غربي كوردستان بفايروس كورونا المستجد، هذا اللاجيء كان من سكان مخيم دارشكران المخصص للاجئين من غرب كوردستان، هذا المصاب خرج من المخيم قبل 15 يوما لغرض الشغل، وخلال هذه المدة لم يزر المخيم بأي شكل من الاشكال ولم يسبب اية خطورة على سكان مخيم دارشكران.

في يوم 18/4/2020 قدم الشخص المذكور طلبا لإدارة مخيم دارشكران كي يترك المخيم ويعمل في إحدى الشركات في كوردستان وأخبروه بأنه خلال فترة الحجر الصحي لايحق له الرجوع الى داخل المخيم.

بعد 15 يوما من ترك المخيم، مرة اخرى قدم هذا الشخص المصاب بفايروس كورونا طلبا الى ادارة مخيم دارشكران للرجوع اليه وبحسب الاجراءات الاحترازية والتدابير الوقائية لادارة المخيم طلب منه ان تجرى له فحوصات كورونا قبل ان يدخل الى المخيم.

بعد ذلك ظهر ان هذا اللاجيء من حاملي فايروس كورونا ومنع من الرجوع الى داخل مخيم دارشكران ولهذا حتى الان لايوجد اي مخاطر على سكان المخيم مع استمرار منع التجوال بالاضافة الى جميع الاجراءات الاحترازية داخل المخيمات.

اضف تعليقا جديدا