بسبب الامطار الغزيرة وحدوث الفيضانات في اليومين السابقين وتدمير المنازل في منطقة بالةكايةتي و وادي خانقا التابعين لمحافظة اربيل تضرر اكثر من 1500 شخصا.

لأجل دعم المتضررين والوقوف بجانبهم قامت مؤسسة بارزاني الخيرية في 28/10/2018 بإيصال مساعدات عاجلة الى المنطقة بعد ان قيمت أوضاع المتضررين، فشرعت بإيصال مساعدات الى منطقة بالةكايةتي ووادي خانقا التابعين لمحافظة اربيل وفيها قدمت المساعدة الى 300 عائلة البالغ عدد افرادها 1500 شخصا.

ادت الفيضانات الى تدمير وانهيار منازل المواطنين وتدمير الاراضي الزراعية في المنطقة، في هذا السياق قال السيد اسماعيل عبدالعزيز مسؤول قسم المساعدات والاغاثة في مؤسسة بارزاني الخيرية حول اوضاع المنطقة: بسبب كثرة تساقط الامطار وحدوث فيضانات في منطقة بالةكايةتي ووادي خانقا تضرر اكثر من 1500 شخصا، و750 شخصا منهم باتوا بلا مأوى ولا يستطيعون الرجوع الى منازلهم.

وحول خطة مؤسسة بارزاني الخيرية لإغاثة متضرري الفيضانات قال السيد اسماعيل عبدالعزيز: نحن في مؤسسة بارزاني الخيرية نحاول ان نوصل الاحتياجات الضرورية بأقرب وقت الى موقع الفيضانات وفي حملتين وحسب اوضاع المتضررين نقدم اليهم مساعدات غذائية، غير غذائي، بطانية وافرشة وسيت مطبخ واحتياجات اخرى.

ان منطقة بالةكايةتي ووادي خانقا يقعان في المناطق الجبلية في الشمال الشرقي لمحافظة اربيل.